على عوض و رجب الشهبة

عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة


نرجوا منكم الدخول اذا كنت عضوا لدينا او التسجيل اذا كنت زائرا

مع تحيات ادارة المنتدى


على عوض و رجب الشهبة

بسم الله الرحمن الرحيم اعلان هاااااااااام بشرى لشباب برج مغيزل الكرام المهتمين ب الانترنت
النهاردة بس نقدر نتصفح ونحمل زى ما احنا عاوزين بدون ما يفصل النت
خدلك خط لوحدك او أنت و صاحبك والسعر مغرى جدا ودة لآن شعارنا هو التميز
نحن نتميز عن الاخرين ب
1- لا يوجد مقدم عند بداية التركيب2- مستوى الخدمة قبل البيع 3- مستوى الخدمة بعد البيع 4- نت مستمر بلا تهنيج
والخط تحميل مفتوح يعنى تقدر تحمل زى ما انت عاوز فقط اتصل على رجب الشهبة 0176011993

    اختطاف 16 فردا من فوق مركب صيد

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 92
    تاريخ التسجيل : 16/04/2009
    العمر : 40

    IM اختطاف 16 فردا من فوق مركب صيد

    مُساهمة  Admin في الأحد أبريل 19, 2009 2:21 pm






    فى حضن البحر المتوسط شمال مدينة مطوبس محافظة كفر الشيخ تعيش قرية برج مغبرل أحزان اختطاف 16 فردا من أبنائها من فوق مركب صيد كان داخل المياه الدولية قبالة السواحل الليبية.. فيما جاءت تأكيدات بوفاة اثنين منهم أحدهما أثناء إطلاق النيران على المراكب والثانى داخل السجون الليبية. تجمع أهالى البرج وسط أحزان متكررة تمتد من الحاضر إلى الماضى فى ذكريات سنوية مؤلمة تتكرر كل عام حيث تم العام الماضى اختطاف إسرائيل 7 أفراد من أبناء نفس القرية من فوق سفينة صيد كانوا يعملون عليها بتهم تهريب أسلحة لدعم الانتفاضة الفلسطينية وقبلها اختطاف السلطات الليبية لمركب صيد آخر بزعم أنه داخل المياه الاقليمية الليبية ثم اعتقال إسرائيل لعدد 7 أفراد من أبناء نفس القرية من فوق سفينة صيد كانوا يعملون عليها بزعم أنهم يهربون أسلحة لدعم الانتفاضة الفلسطينية. انطلقت العربى إلى القرية المنكوبة لتلتقى مع أهالى المعتقلين بالسجون الليبية وسط أحزان ودموع أطفال وشيوخ وشباب وفى المقابل صمت وتخاذل الحكومة وداخل منزل أحد ضحايا مركب الصيد نورالنبى كان نواح الأم شمه سليم عبدالفتاح.. سيدة عجوز تجاوزت الستين عاما تتسقاط دموعها وتطلب أن تذهب إلى ابنها فى معتقل بليبيا حسب الروايات الواردة من هناك كانت السنين قد حفرت فى وجه الأم خطوطا متعرجة.. عيناها زائغتان وكأنها تبحث فى الفضاء عن مكان ابنها. تقول وكلماتها تخرج بصعوبة بالغة.. إنه العائل الوحيد لى.. يعيش معى لم يمض على انهائه للخدمة العسكرية أكثر من عام واحد. إنه.. مختار الشحات عرفة ، البالغ من العمر 22 عاما ويعيش فى معتقله بليبيا مع 13 زميلا بعد وفاة اثنين منهم أثناء إطلاق النيران على مركبهم رغم أنهم كانوا بالمياه الدولية يقومون بالصيد.. وتتساءل والدة مختار: أين الحكومة؟ ألسنا مواطنين؟.. ألسنا مصريين. وفى منزل آخر متواضع وسط نخيل البلح المنبثق من أرض رملية.. يعيش أفراد أسرة أحمد سعيد معتقل أيضا حالة حزن ويتساءل شقيقه محمة ماذا فعل شقيقى حتى تعتقله مع زملائه؟ إن عمره لا يتعدى 16 عاما يبحث عن رغيف العيش مثله مثل الملايين فى كل المدن الساحلية ويستطرد أن الفقر الذى نعيشه هو الذى يدفعنا للعمل منذ الصغر ونغامر بحياتنا ونلقى بأرواحنا فوق ألواح خشبية وسط أمواج عاتية نبحث عن الرزق.. تمر الأيام والليالى يحاصرنا الموت فى كل وقت ولم نكن نتوقع أبدا أن يأتينا من جانب دولة عربية تقوم بإطلاق النيران على مركب صيد تعلم أنه مصرى.. ولم يدخل مياهها الإقليمية. لكنها ليست المرة الأولي!. ويضيف محمد نحن نعيش فى حالة رعب لأن هناك معلومات جاءت مع بعض بلدياتنا فى ليبيا بأن أحدهم مات فى السجن والآخر توفى أثناء ضرب المركب بالنيران!. ويؤكد عم وائل على حسونة أحد المعتقلين بليبيا أن هناك اتهاما لأفراد المركب ب الإرهاب!! وبعصبية أخرجته عن شعوره ردد صارخا: تخيل.. شباب يبحثون عن مصدر رزق فوق سطح مركب صيد داخل المياه الدولية أصبحوا إرهابيين فى نظر الحكومة الليبية ويتسائل: كيف لشباب فى عمر 16 و 20 سنة يعولون أسر كبيرة لم ينل معظهم أى قسط من التعليم ويفك معظمهم الخط بالعافية أن يكونوا إرهابيين يهددون أمن ليبيا؟. ويضيف قائلا: إن وائل يقوم بالانفاق على والديه المسنين وثلاثة أشقاء أحدهم مريض ولا يقوى على العمل ويحتاج إلى علاج شهرى متواصل حتى يظل على قيد الحياة. الكارثة التى حلت بعائلة صبرى عطا كبيرة حيث هو أحد أفراد المركب نورالنبى وكان شقيقه محمد عطا أحد الغرقى فى سواحل برج العرب منذ عامين. ويقول حسن مصطفى زوج شقيقة صبرى عطا المعتقل فى السجون الليبية حاليا.. أن عمره 28 سنة ومتزوج ويعول طفلى شقيقه الذى مات غرقا مع مركب برج العرب بالإضافة إلى أن زوجته قد انجبت طفلة منذ أربعين يوما ويتساءل: من يربى هؤلاء؟ من يعول أسرة صبرى ويتحمل أعباءها؟. ومن منزل أحمد محمد عرفة الذى يخيم عليه الحزن منذ علمهم بالحادث الذى ترددت أنباؤه منذ أيام قليلة حتى تم التأكد منها. وأحمد البالغ من العمر 35 عاما متزوج وله طفلة عمرها سنتان ونصف السنة وقد بدأ رحلته المشئومة منذ يوم 18 مايو. ويضيف شقيقه ثروت أن والدتى منهارة وتدخل فى غيبوبة من جراء حزنها على أحمد الذى لا ندرى هل سيعود أم لا؟ وكلما تفيق تردد اسمه خاصة أنه هو الذى يقوم برعاية الأسرة. وعلى مقهى بسيط بجوار شاطئ البحر يجلس صبى لا يتجاوز العاشرة من عمره ينتظر والده عيد عبيه الذى ذهب مع المركب ولم يعد حتى الآن يقول أحمد! أنا مستنى والدى لأنه وعدنى بهدية عندما يحضر وأمى فى البيت بتبكى وجدى وجدتى بيقوموا يصلوا الفجر ويدعوا له بالعودة. وأحمد له خمس أشقاء هو أكبرهم سنا. وصيد السمك هو مهنة والده ويضيف أحمد: لم اذهب إلى المدرسة مثلى مثل معظم أبناء برج مغيزل.. حيث الفقر والمرض والبطالة. وتتجسد المأساة داخل أحد المنازل المتواضعة ببرج مغيزل حيث يضم 3 أفراد من أبنائه ضمن المعتقلين بليبيا وهم محمد الحبشى البهلون وشقيقه هريدى وابن عمهم محمد سعد البهلوان. ومن جانبه أكد محمد عبدالعليم عضو مجلس الشعب والذى كان متواجدا مع أهالى برج مغيزل أنه خاطب وزير الخارجية أحمد ماهر للكشف عن الأسباب التى دفعت ليبيا للاعتداء على مركب صيد مصرى داخل المياه الدولية واعتقال من عليه ويؤكد أنه تقدم بطلب إحاطة لرئيس المجلس المتوقع أن يتم مناقشته بصورة عاجلة وبحث رسائل تأمين وعودة أبناء برج مغيزل.. على أن يتم التحرك سريعا وأن يكون هناك موقف لمنع استمرار الاعتداءات الليبية على الصيادين المصريين. أحزان قرية برج مغيزل والتى يبدو أنها اعتادت عليها!. فتارة يغرق مركب بكل ما عليه مثلما حدث منذ عامين فقد ابتلع البحر فى أحشائه بالقرب من شاطئ برج العرب أحد عشر شابا ظلت مركبهم ترتطم بمنطقة صخرية لمدة 6 ساعات ولم يتقدم أحد لانقاذهم رغم استغاثاتهم عبر جهاز اللاسلكى حتى لقوا حتفهم جميعا ليحكى قصتهم الناجى الوحيد منهم والذى انقذته العناية الإلهية، وكانت أيضا أحد مراكب الصيد قد اعتقلت إسرائيل أفراده وهم أيضا من أبناء برج مغيزل وكان هذا الحدث فى العام الماضى وظلوا به لعدة شهور حتى تم الفراج عنهم.. وكانت التهمة تهريب أسلحة لدعم الانتفاضة الفلسطينية!.



      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 25, 2017 12:37 pm